Home الرئيسية Archive الأرشيف About Us من نحن Contact Us اتصلوا بنا
Apr. 24, 2018

 

 

البيت الأبيض: تفاصيل المؤتمر الصحافي للرئيسين دونالد ترامب وإيمانويل ماكرون

 

 

أعلن الرئيس دونالد ترامب لدى استقباله نظيره الفرنسي إيمانويل ماكرون في البيت الأبيض الثلاثاء أنهما قد يتوصلان قريبا إلى تفاهم مشترك بشأن الاتفاق النووي مع إيران.

وقال ترامب خلال مؤتمر صحافي: "قد نتوصل على الأقل إلى اتفاق فيما بيننا سريعا جدا. أعتقد أننا قريبون جدا من فهم بعضنا بعضا".

ووصف الرئيس الأميركي الاتفاق النووي الذي أبرمته إيران مع مجموعة الدول الست بأنه "كارثي" و"غير معقول" و"سخيف".

وقال ترامب: "إذا استأنفوا برنامجهم النووي سيواجهون مشكلات أكبر من أي وقت مضى".

وكان الرئيس ترامب حدد تاريخ 12 أيار/مايو موعدا نهائيا لاتخاذ قرار بشأن الاتفاق، بعدما دعا الدول الأوروبية إلى العمل على تشديد القيود الواردة فيه.

وقال الثلاثاء "أعتقد أنه ستكون لدينا فرصة عظيمة للعمل على اتفاق أكبر، ربما"، مشددا على أن أي اتفاق جديد يجب أن يكون مبنيا على "أسس متينة".

وصرح ماكرون، من جانبه، قائلا: "أجرينا محادثات صريحة جدا حول هذا الموضوع... نأمل اعتبارا من الآن العمل على اتفاق جديد مع إيران".

وردا على سؤال عما إذا كان يدفع من أجل إبرام اتفاق جديد أو إضافة آخر، قال ماكرون "أنا لا أقول إننا ننتقل من اتفاق إلى آخر".

وأوضح الرئيس الفرنسي أن اتفاقا جديدا يجب أن يتضمن ثلاثة عناصر إضافية هي برنامج طهران الصاروخي والنفوذ الإيراني في الشرق الأوسط وما سيحصل بعد عام 2025 المحدد في الاتفاق الحالي الذي ستتمكن بعده إيران من استئناف جزء من برنامجها النووي تدريجيا.

كوريا الشمالية

وبخصوص ملف كوريا الشمالية، أكد ترامب أن الولايات المتحدة ستواصل ممارسة "أقصى ضغوط" على بيونغ يانغ. وأضاف "أريد منهم أن يتخلصوا من أسلحتهم النووية".

وأعرب عن أمله في عقد "محادثات بناءة" مع الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون تقود إلى ذلك الهدف.

الشأن السوري

وتطرق ترامب إلى الشأن السوري قائلا إنه يريد سحب القوات الأميركية من سورية قريبا لكن ليس قبل إتمام مهمتها.

وقال الرئيس: "نريد العودة للوطن وسوف نعود لكننا نريد أن نترك أثرا قويا ودائما وكان هذا جزءا كبيرا للغاية من نقاشنا".

وأكد الرئيسان ضرورة أن تكون المفاوضات بشأن الأزمة السورية جزءا من اتفاق أكبر يخص إيران.