Home الرئيسية Archive الأرشيف About Us من نحن Contact Us اتصلوا بنا
Apr. 24, 2018

 

 

العراق واﻷمم المتحدة يناقشان آليات إعادة الإستقرار للمناطق المحررة بحضور جميع المحافظين

 

 

بغداد –  ترأس الأمين العام لمجلس الوزراء اجتماعا بمحافظي المناطق المحررة ومبعوث الأمين العام للأمم المتحدة يان كوبيتش، وجمع من سفراء الدول الأجنبية بشأن إعادة الاستقرار للمناطق المحررة.

واستعرض الأمين العام توصيات مؤتمر الكويت الدولي لإعادة اعمار العراق، والتعهدات المرسلة من قبل الدول المانحة، والمقررات الاخرى المتعلقة بالمؤتمر على مدى الشهرين الماضيين ، مؤكدا عمل الحكومة على تنظيم مؤتمر للمستثمرين بعد عدة أيام، و توقيع عدة مذكرات اتفاق أولية مع شركات استثمارية للبدء بإعادة العراق بالاستثمار، وهي احد ثمار مؤتمر الكويت ، وان الحكومة العراقية تركز على ثلاث قضايا أساسية وهي إعادة الاعمار، وتفعيل الاستثمار، ومعالجة القضايا الإنسانية” .

بدوره اكد مبعوث الأمين العام للأمم المتحدة الى العراق استمرار دعم العراق لإعادة الاستقرار الى المناطق المحررة، واستعرض ابرز التحديات التي تواجه البرامج.

الى ذلك استعرض عضو الفريق الوطني لإعادة الاعمار اللواء محمد الشمري ابرز التحديات التي تواجه برنامج إعادة الاستقرار، مؤكدا اغلاق نحو 25 مخيما للنازحين في كل من بغداد والانبار وصلاح الدين وديالى ودهوك، بعد عودة الاف العوائل الى مناطقها.

ونوه الى ان الحكومة صرفت في مجال إعادة اعمار المناطق المحررة اكثر من 325 مليار دينار، اذ تم تأهيل 196 مدرسة، و 26 مستشفى، و3 جامعات، في المناطق المحررة.

كما استعرض محافظو ديالى والموصل والانبار وكركوك وصلاح الدين وممثلوهم، ابرز التحديات التي تواجه المحافظات لإعادة الاستقرار اليها، وابرز المشاريع والبرامج المنفذة والمنجزة، اضافة الى احتياجاتها من مشاريع البنى التحتية السريعة للإسهام في إعادة النازحين الى مناطقهم.

 

عراق برس